الرجوب يثمن تفاعل جامعة الدول العربية مع قطاعي: الشباب والرياضة في فلسطين

 

رام الله – المكتب الاعلامي – 15-4-2017

اختتمت، اليوم، في برج فلسطين بمدينة رام الله، "فعاليات الدورة العربية في ادارة المؤسسات"، التي استمرت على مدار اربعة ايام، بحضور اللواء جبريل الرجوب، رئيس المجلس الاعلى، والامين العام، الوزير عصام القدومي، وبادر الى تنظيمها المجلس الاعلى واللجنة الاولمبية، بدعم من جامعة الدول العربية، وبمشاركة وفود عربية من كل من: مصر وتونس والأردن، وممثلين عن المؤسسات الرياضية الفلسطينية من كافة محافظات الوطن، بالإضافة الى ممثلين عن جامعة الدول العربية.

واستهل الرجوب الحفل، ورحب بالحضور، وعبر عن سعادته باللقاء، لأنه يجمع الوفود العربية بالفلسطينيين وممثلين عن جامعة الدول العربية، وأشار الى ان الرياضة بمفهومها الشامل، أضحت وسيلة فلسطينية فعالة ومؤثرة ومنبرا يسعى الفلسطينيون من خلاله الى ايصال قضيتهم للعالم اجمع، وما يتعرضون له من انتهاكات يومية من الاحتلال.

وشدد الرجوب على سعي المجلس الاعلى والقيادة الفلسطنية، بالسير نحو بناء منظومة رياضية وفق التطلعات الفلسطينية، ووفق اللوائح والقوانين الدولية المعمول بها في  اللجنة الاولمبية الدولية حفاظا على التواصل مع المجتمع الرياضي الدولي، واتساقا وانسجاما مع خصوصية الحالة الفلسطينية كونها واقعة تحت احتلال يحاول عبر شتى السبل منع الفلسطيني من حقه في ادارة الرياضة وتطويرها، ونوه الى أن هذه الانشطة غير الشرعية، التي يرتكبها الاحتلال سوف تطرح على جدول اعمال اجتماع كونغرس الفيفا للسنة الخامسة، المقرر انعقاده في البحرين الشهر المقبل، وتم تقديم توصيات بشأنها، وكل ما نأمله ان تكون هناك حلول جذرية، وتتطلع القيادة الفلسطينية لصدور قرار دولي يمنح الفلسطيني الحق في ممارسة الرياضة وكرة القدم خاصة وفق اللوائح والقوانين الدولية.

وشدد الرجوب على ضرورة الفصل بين الرياضة والسياسية، وبناء منظومة رياضية وطنية قائمة على الوحدة، وعبر عن اعتزازه بالانجازات، التي حققتها الرياضة الفلسطينية، مشيرا الى نجاحها في الوصول الى الشتات في لبنان وسوريا، وشرقي القدس والضفة الغربية وقطاع غزة، واكد على الاستمرار في التطوير، سواء على المستوى الوطني او على صعيد العمق العربي والاقليمي والدولي.

وقال رئيس المجلس الاعلى: نحن في الطريق الى تثبيت مؤسسة لها علاقة بالشباب والرياضة بمفهوم الفصل في المسؤؤلية المهنية، ولكن الاشراف والمتابعة، سوف  يستمران ضمن المفهوم الوطني، على ان تكون مهمتنا في اللجنة الاولمبية تطوير جميع الالعاب كي يرانا العالم بعيون رياضية وتنافسية، وشدد على ضرورة الحفاظ على العلاقة والشراكة بين المجلس الاعلى ووزارة التربية والتعليم، من أجل النهوض بالرياضة المدرسية، منوها الى ان التحضيرات ماضية على قدم وساق لاخراج  "الاسبوع الاولمبي المدرسي" الوشيك بأفضل صورة له، وشكر الوزير د. صبري صيدم على الجهد الذي يبذله في تطوير قطاع التعليم، وحيا الدور المهم والملموس الذي ترسخه جامعة الدول العربية، لا سيما على الصعيد المتعلق بالتفاعل مع الشباب والرياضيين في فلسطين، ورحب بالأشقاء من مصر وتونس والاردن، وتمنى عليهم ان يصبحوا سفراء لفلسطين في بلدانهم، بحيث ينقلون معاناتهم وانجازاتهم وصمودهم على ارضهم كي يصل صوت فلسطين الى العالم، واوصى المشاركون الاخذ بما جاء في الدورة والاستفادة منه في الحياة العملية، وطالب العمق العربي تقديم المساعدة للشعب الفلسطيني ومساندته كونه خط الدفاع الاول لحماية الاقليم العربي بموارده وأوطانه، لافتا الى ما قدمه الفلسطينيون من تضحيات جسام.

ونقل صلاح السيد، ممثل جامعة الدول العربية، تحيات احمد ابو الغيط، امين عام الجامعة، وشكر القائمين على الدورة، وقال: انها عززت من منسوب الفائدة لدى المشاركين خصوصا على صعيد التطوير وتوعية المجتمع والشباب، وعبر عن سعادته بزيارته الاولى لفلسطين وقدر عاليا الاستقبال الدافىء، الذي حظي به من القيادة الرياضية والشعب الفلسطيني، وأشار الى ضرورة العمل على عقد دورات ولقاءات شبابية عربية في فلسطين دعما لقضيتها، وتمنى الحرية لأبناء فلسطين والخير للامة العربية.

واشاد خبير الادارة الرياضية، الدكتور كمال درويش، بالتزام المشاركين في الدورة وبحثهم عن كل ما هو جديد من خلال طرح التساؤلات الاستفسارات، وحيا صمود الشعب الفلسطيني على ارضه وتمسكه بوطنه والارتقاء بالرياضة نحو الافضل بقيادة اللواء الروجوب، وتمنى زوال الاحتلال عن فلسطين.

والقت المشاركة سهيلة بلومي، من تونس، كلمة المشاركين رحبت من خلالها باللواء الرجوب، والامين العام، عصام القدومي، وثمنت الحرص المبذول على تطورير الشباب وتناولت محاور الورشة، وشكرت القائمين عليها وعبرت عن اعتزازها بثبات الشعب الفلسطيني، وقالت انه كما شجرة الزيتون التي تنغرس جذورها في الارض وسوف تشرق عليها شمس الحرية.

وتلا المشارك مروان عاشور من الوفد الاردني التوصيات المنبثقة عن الدورة وهي كما يلي:

ـ  دعوة وزارات الشباب والرياضة في الدول العربية التركيز على استخدام التكنولوجيا الحديثة ومواكبة التطور في الادارة.

ـ اعداد منظومة تدريب متكاملة ومتواصلة تُعنى بالنهوض بمستوى الكوادر الرياضية، والتنسيق مع الجامعة العربية من أجل الاستفادة من التجارب الناجحة في الدول العربي وتعميمها.

ـ العمل على تطبيق معايير الجودة في العمل الاداري من خلال ارساء قواعد التخطيط الاستراتيجي والتدقيق والمتابعة في مجال الادارة الرياضية.

ـ دعوة اللجان الاولمبية في الدول العربية وضع ميثاق يحدد الاهداف والاولويات لعمل اللجان الاولمبية.

واسدل الستار على الدور بتكريم وفود وممثلي جامعة الدول العربية والوفود العربية والمحاضرين في الدورة، بالاضافة الى توزيع الشهادات على المشاركين، ومن المقرر ان تغادر الوفود فلسطين عائدة الى بلادها، صباح يوم غد.

الرجوب يطلع اقليم حركة فتح والجالية الفلسطينية في الولايات المتحدة على آخر التطورات

 

 

رام الله – المكتب الاعلامي – 15-4-2017

أطلع أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، اللواء جبريل الرجوب، اقليم حركة فتح في الولايات المتحدة الامريكية، وممثلين عن الجالية الفلسطينية، على آخر التطورات السياسية على الساحة الفلسطينية.

وكان الرجوب قد التقى خلال زيارته للولايات المتحدة، الاربعاء الماضي، بكادر الحركة واعضاء لجنة الاقليم في نيوجيرزي ونيويورك، بحضور امين سر الاقليم، عصام معلا، حيث اطلعهم على تطورات الوضع السياسي بشكل عام، الى جانب الوضع الداخلي للحركة واستراتيجيّتها وحالة الإستنهاض التي تشهدها عقب مؤتمرها الاخير.

وأكّد أن قيادة الحركة مُصممة على استكمال مشروعها الوطني بإنهاء الإحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلّة وعاصمتها القدس الشرقيّة، مشيدا بحنكة وقوّة سيادة الرئيس أبو مازن في قيادة هذه المعركة داخلياً وإقليمياً ودولياً.

ودعا الرجوب إلى رصّ الصفوف والتصدي لكل من يحاول النيل من قيادة الحركة وكوادرها ‏خاصة على وسائل التواصل الإجتماعي لأن الهجمة شرسة وقذرة من قبل أعداء شعبنا وأعوانهم وعملائهم .  

‏وأبدى تفائولاً بالدور الذي يمكن أن تقوم به الجالية الفلسطينية في الولايات المتحدة الأمريكية كونها الساحة الأهم  بعد الوطن وعليها تطوير أدوات عملها وفق القانون الأمريكي لتشكل الرافعة القادرة على إحداث التغيير المطلوب في السياسة الأميركية لصالح برنامجنا الوطني بإنهاء الإحتلال والإعتراف بفلسطين كدولة مستقلة ذات سيادة وعاصمتها القدس الشرقيّة.

 وطالب كوادر وقيادات الإقليم بتشجيع أبناء الجالية الفلسطينية ‏اللذين ‏وُلدوا ‏بأمريكا في الانخراط في الحياة السياسية الأمريكية ‏وتنظيم رحلات لهم في الصيف لزيارة الوطن الأم فلسطين ليبقى التواصل ونبني منهم قادة المستقبل.

وكان الرجوب قد القى العديد من المحاضرات والندوات السياسية في عدة مدن امريكية، تركزت على عرض الواقع الذي يعيشه الشعب الفلسطيني في ظل تواصل السياسات الاسرائيلية العنصرية، والتي تحول دون التوصل الى سلام عادل وشامل في المنطقة.

كما اطلع الرجوب خلال زيارته، مندوب دولة فلسطين في الامم المتحدة، السفير رياض منصور، وسفير دولة فلسطين لدى الولايات المتحدة، حسام زملط، والمستشار عمر الفقيه، وطاقم السفارة، على مستجدات الاوضاع في الوطن واليات تكاتف كافة الجهود من اجل مواصلة الضغط الدولي على الاحتلال الاسرائيلي للجمه ووضع حد لعنجهية اليمين الاسرائيلي المتواصة بحق الشعب الفلسطيني على كافة الاصعدة.

الرجوب يبحث مع الامير علي النهوض باتحاد غرب اسيا لكرة القدم

 

عمان –المكتب الاعلامي– 20-3-2017- بحث اللواء جبريل الرجوب، رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، مع سمو الامير علي بن الحسين، رئيس اتحاد غرب آسيا لكرة القدم، رئيس اتحاد الكرة الأردني، آليات النهوض باتحاد غرب آسيا لكرة القدم، وإعادة تنشيطه على كافة المستويات.

وكان الرجوب، قد التقى بالامير علي، في منزل الأخير بعمان، اليوم الاثنين، بحضور نائب رئيس الاتحاد، سوزان شلبي.

كما بحث الرجوب، مع الأمير علي، سُبل وآليات إعادة تنشيط بطولات اتحاد غرب آسيا لكرة القدم، والعمل بشكل مُوحد مع كافة الدول الأعضاء من أجل تفعيل المسابقات المختلفة، لما لها من أهمية كبيرة على صعيد المساهمة بتطوير المنتخبات الوطنية للدول الأعضاء من مختلف الفئات، الى جانب تعزيز العلاقات بين الدول الأعضاء من خلال زيادة الالتحام والتواصل بين تلك الدول.

وبحث الرجوب، مع الأمير علي، آليات دعم مُرشحة غرب آسيا، سوزان شلبي، لانتخابات مجلس الفيفا المقررة في مايو/ آيار المُقبل، الذي تتنافس عليه إضافة الى شلبي كلا منالاسترالية مويا دود والبنغلاديشية محفوظة اكثر والكورية الشمالية هان اون-غيونغ.

وأطلع الرجوب، مُضيفه، على آخر مُستجدات لجنة الرقابة الدولية المُكلفة بإنهاء مشكلات الرياضة الفلسطينية، مشيرا الى ضرورة تكاتف الجهود في اتحاد غرب آسيا والاتحاد الاسيوي وكافة الاتحادات المعنية من أجل الوصول الى حل نهائي للمشكلات التي تتعرض لها أسرة كرة القدم الفلسطينية بفعل جرائم الاحتلال الاسرائيلي المتواصلة بحقها.

وأكد الرجوب، والأمير علي، على متانة العلاقة التي تجمع الاتحادين الأردني والفلسطيني لكرة القدم، مؤكدين أن المرحلة المقبلة ستشهد مزيدا من التعاون والتواصل على صعيد الأنشطة والفعاليات الرياضية المشتركة بين الفرق في كلا البلدين الشقيقين.

الرجوب: الفترة المقبلة ستشهد زيادة عدد الدورات التدريبية في كافة انحاء الوطن

 

رام الله – المكتب الاعلامي – 16-3-2017 – أشاد رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اللواء جبريل الرجوب، اليوم الخميس، بتزايد عدد الدورات التدريبية التي تنظمها الدائرة الفنية بالاتحاد، بالتعاون مع الاتحادين الدولي والقاري للعبة، لتشمل كافة محافظات الوطن.

وكان الرجوب قد خرج الدورة الاولى للمدربين من المستوى الثالث التي اقيمت في محافظة نابلس، بتنظيم من فرع الشمال، ومشاركة 25 مدرب ومدربة، وذلك بحضور عضومجلس البلدية د. هاني مقبول، ورئيس فرع الشمال بالاتحاد، هلال ابو كشك، ومدير الدائرة الفنية احمد الحسن.

وقال الرجوب إن اتحاد كرة القدم عمل خلال الفترة الماضية على تنظيم العديد من الدورات التدريبية في كافة محافظات الوطن الشمالية والجنوبية اضافة الى الشتات، ايمانا منه بأهمية صناعة كادر اداري وفني قادر على مواكبة التطور الكبير الذي تشهده الرياضة الفلسطينية خلال السنوات القليلة الماضية.

وشدد الرجوب على أهمية تزايد العنصر النسوي الملتحق بالدورات التدريبية، داعيا القائمين على الدائرة الفنية الى الحاق المزيد من المدربات في الدورات المقبلة بما يتماشى مع التزايد المتواصل لعدد الفرق النسوية في الوطن.

وتابع: سوف نعمل على اقامة العديد من الدورات في المدارس والجامعات من اجل توفير الفرصة لكافة المدربين والرياضيين للاستفادة من احدث وسائل التدريب القارية والعالمية ومن اجل توفير فرصة انخراط الشباب في ذلك المجال مبكرا.

وأكد الرجوب أن الالتحاق بالدورات التدريبية التي ينظمها الاتحاد، سوف يخضع لشروط ومعايير مهنية على المستويين البدني والنفسي، التزاما بمعايير الاتحادين الدولي والقاري لكرة القدم، اضافة الى اهمية وجود مدرب وطني مهني مدرك لحجم المهمة الواقعة عليه.

من جهته اعرب هاني مقبول عن اعتزاز مجلس بلدية نابلس بالنشاطات والفعاليات الرياضية التي تُنظم في المدينة، مؤكدا جاهزية واستعداد كافة منشات البلدية لاستضافة كافة الفعاليات والدورات والورشات الرياضية التي ينظمها اتحاد كرة القدم واللجنة الاولمبية الفلسطينية.

وشكر المدرب حسن جاد الله، باسم زملائه المدربين، الجهود التي يبذلها الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم بكافة اركانه من اجل تذليل كافة العقبات التي تواجه المدربين، الى جانب الحرص المتواصل من اجل صقل مهارات المدربين وتوفير احدث الاساليب والمهارات العالمية في مجال التدريب.

الرجوب يشيد بالدور الريادي لشركة الاتصالات الفلسطينية "بالتل"

 

 

رام الله – المكتب الاعلامي – 16-3-2017  اشاد أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، اللواء جبريل الرجوب، اليوم الخميس، بالدور الريادي والطليعي لشركة الاتصالات الفلسطينية "بالتل" على صعيد توفير احدث الخدمات التقنية وفقا للمعايير والمواصفات العالمية في السوق الفلسطينية.

وكان الرجوب قد زار مقر شركة الاتصالات الفلسطينية بمدينة نابلس، حيث استقبله مدير عام الشركة، الاستاذ معن ملحم، بحضور محافظ نابلس، اكرم الرجوب، وعدد من الشخصيات الرسمية في المحافظة الى جانب كادر الشركة.

واستمع الرجوب، لشرح مفصل من المدير العام، عن طبيعة عمل بالتل، على صعيد التحديات والفرص والمعيقات، التي تواجه عمل الشركة في محافظات الوطن، الى جانب الخطط والاليات المُتبعة من اجل ضمان توفير الخدمة للمجتمع بالرغم من الظروف الصعبة التي مرت وتمر بها الشركة على كافة المستويات المتعلقة باجراءات الاحتلال الاسرائيلي وغيرها من المعيقات على الارض.

وقال الرجوب إن الجهود التي تبذلها شركة الاتصالات الفلسطينية، تعتبر جهود جبارة وتستحق التقدير والاعتزاز بالكادر العامل في تلك المجموعة الذي يبذل قصارى جهده من اجل توفير الخدمة لكافة مؤسسات المجتمع على مستوى التكنولوجيا والخدمات التقنية.

واشار الرجوب الى ان التكنولوجيا اصبحت عنصرا هاما ومتطلبا اساسيا في عمل أي دولة وكيان، معتبرا ان حيازة بالتل لاحدث التقنيات العالمية وادخالها الى فلسطين، والعمل فيها من خلال كوادر وطنية فلسطينية خالصة انما يعبر عن حالة الحرص والانتماء عند القائمين على الشركة من اجل خدمة وطنهم والمضي قدما على طريق الاستقلال والدولة.

واعرب الرجوب عن امله في ان تواصل بالتل عملها بنفس الروح والهمة بالرغم من المعيقات المتزايدة في سبيل خدمة المجتمع الفلسطيني، بمهنية عالية، وانفتاح متواصل  على المجتمع بكافة شرائحه من خلال الفعاليات والنشاطات والرعايات المتواصلة لها في كافة محافظات الوطن.

واشاد الرجوب بالتعاون الوثيق بين بالتل والمؤسسة الرياضية الفلسطينية، معتبرا ان ادراك المجموعة لأهمية الرياضة ودعم الرياضيين يعبر عن الانتماء والحرص المتزايد عند بالتل على صعيد رعاية الموهوبين والمساهمة بفتح الافاق لهم بالشراكة مع كافة المؤسسات والاتحادات المعنية.

وكان الرجوب وملحم ومحافظ نابلس قد قاموا بجولة في معظم دوائر الشركة، حيث استمع من القائمين على الحملات الترويجية والتسويقية الى الاليات والخطط التي تُدار وتنفذ بايادي فلسطينية خالصة، من اجل توفير الخدمة لكافة ابناء شعبنا في كل اماكن تواجده داخل الوطن.

والتقى الرجوب خلال جولته بالطلاب المستفيدين من برامج المساعدة والتدريب التي تقدمها الشركة، من أجل تمكينهم وتجهيزهم لدخول سوق العمل الفلسطيني عقب تخرجهم من الجامعات الملتحقين بها.

كما عاين الرجوب اليات العمل في المقاسم ودوائر التحكم والرقابة والمتابعة داخل الشركة، معبرا عن تقديره للمهارات المتوفرة عند كادر الشركة والذي يعتبر انجازا كبيرا للمجتمع الفلسطيني وابنائه الذين اثبتوا تميزهم ومقدرتهم الكبيرة على الابداع وخدمة وطنهم بالرغم من كافة الظروف المعيقة التي تحيط بهم.

الرجوب يُكرم المناضلتين: فاطمة الهدار وفهمية عوض من يطا والمسافر

 

رام الله – المكتب الاعلامي  - 15-3-2017 - كرم رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، امين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، اللواء جبريل الرجوب، اليوم الأربعاء، المناضلتين، فاطمة الهدار، وفهمية عوض، من يطا والمسافر.

وكان الرجوب استقبل في مقر المجلس الأعلى برام الله، وفدا من وجهاء مدينة يطا والمسافر، بحضور شخصيات رياضية ورسمية.

واستهل الرجوب حديثه مترحما على الشهداء، وقال: كلنا نعتز ونفخر بأننا ننتمي الى مدرسة الشهيد الخالد ياسر عرفات، ومن بعده الرئيس أبو مازن، الذي يترسم خطاه.

وأضاف الرجوب: على هدي أبو عمار، فإننا نُكرم اليوم نماذج مُشرفة من نسائنا اللواتي شكلن حصانة وضمانا لمشروعنا الوطني والتحرري، من خلال صمودهن الأسطوري، وتمسكهن بأرضهن ومشاركتهن الفعالة بكافة وسائل النضال، من اجل الحفاظ على الأرض والهوية والوطنية.

ومضى قائلا: ان المرأة الفلسطينية، كانت وستبقى، في الخندق الأول، جنبا الى جنب، مع اخيها الرجل، واستطرد قائلا: قبل أيام كرمنا خمس نساء من محافظة بيت لحم وعشر اخريات من الرائدات، واليوم نواصل هذا النهج الصحي، ونُكرم مناضلات من مدينة يطا، والمسافر، مشيراً الى انهن انجبن ابطالا حقيقيين نعتز ونفخر بهم.

وخاطب الرجوب "ام صابر" و"ام محمد" قائلا: انتما نموذج حيّ على حتمية انتصار فلسطين وقضيتها العادلة، وثمن الدور الريادي والطليعي لأهالي يطا وشبابها

وقال انهم نماذج لكل الفلسطينيين.

وأشاد الرجوب بيطا وبأهاليها وقال: انتم كبار وعظماء، مشيرا الى المسيرة الحافلة للمدينة وأهلها في النضال والتصدي لمخططات الاحتلال العنصرية الرامية الى تهويد المدينة وتذويبها، من خلال التهجير ومصادرة الأراضي، مستشهدا على ذلك بما تقوم به سلطات الاحتلال في قرية سوسيا وغيرها من القرى، التي تتعرض لهمجية الاحتلال ووحشيته بشكل يومي متواصل وممنهج.

وتابع: لقد زرنا قريتا سوسيا والتواني، وغيرها من القرى، وهي بالمناسبة شاهدة على إرادة وصمود شعبنا في وجه جرائم الاحتلال بحقهم، وسنواصل العمل في تلك المناطق، من أجل تعزيز ذلك الصمود وفضح كافة جرائم الاحتلال بحق تلك القرى والبلدات الفلسطينية.

وشدد الرجوب على أهمية تمتين عرى الوحدة الوطنية، مؤكدا اننا أبناء شعب واحد وهمّ واحد ومصير واحد، وليس منا من يتطاول على يطا، وعلى أهلها، الغر الميامين، او على أية مدينة او قرية او حي في وطننا الغالي.

وختم حديثه قائلا: "باسم الأخ الرئيس، أبو مازن، واللجنة المركزية لحركة فتح، فإننا سنبذل قصارى جهدنا، من اجل تشييد صالة رياضية في مدينة يطا والمسافر على غرار ملعب كرة القدم، الذي سبق وان ساهمنا بتشييده، ايمانا منا بخدمة مدينة يطا وابنائها وشبابها ورياضييها.

وثمن الرجوب، عاليا، الدور المهم، الذي رسخه الكادر الفتحاوي في مدينة يطا، وحيا بحرارة أهلها رجالا ونساء وشباباً على خطواتهم الوحدوية الخالصة.

وخاطبت الحاجة فهمية عوض "ام محمد"، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، قائلة: انت ابننا، ونعتز ونفخر بك، ويسعدنا ان نوجه لك الدعوة لزيارة يطا، وتقوم بجولة ميدانية لقرية سوسيا، من اجل الوقوف، عن كثب، على ارضنا المغتصبة، التي حَرمنا منها الاحتلال البائس بإجراءاته التعسفية والفاشية.

الرجوب: تكريم المناضلات والمبدعات واجب وطني وسنة ثابتة في الأجندة الوطنية الفلسطينية

 

 

بيت لحم – المكتب الاعلامي – 12-3-2017 - قال أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة، اللواء جبريل الرجوب، اليوم الأحد، إن تكريم النساء الفلسطينيات المناضلات، والمبدعات، والمتميزات، يعتبر واجب وطني وسنة ثابتة في الأجندة الوطنية الفلسطينية.

وكان الرجوب قد رعى الحفل التكريمي السنوي الاول، للنساء المناضلات والمبداعات في بيت لحم للعام الحالي، في قاعة الاحتفالات بفندق جاسر، بالتعاون مع محافظة بيت لحم، بحضور محافظ بيت لحم، جبرين البكري، ورئيسة البلدية، فيرا بابون، وأمين سر حركة فتح في المدينة محمد المصري، والعديد من الشخصيات الوطنية والرسمية والاجتماعية.

وأكد الرجوب أن بيت لحم شكلت وتشكل نموذجا انسانيا وحضاريا في كل المناسبات والمراحل موضحا أنها عكست مؤخراً نموذج تعايش وتسامح ومحبة من خلال الحدث الفني الكبير بفوز الفنان يعقوب شاهين بمسابقة محبوب العرب مؤكدا أن حالة التآخي والمحبة كان لها الاثر الكبير في تحقيق ذلك الانجاز موجها تحية لأهالي بيت لحم عامة ولوالدة الفنان يعقوب شاهين خاصة.

ورحب الرجوب بالحضور وعلى رأسهم الوفدين الكويتي والبحريني الذين يزورون فلسطين في اطار علاقات التعاون والتآخي الحقيقي ودعما لقضيتنا الفلسطينية بعيدا عن كل المواقف السياسية.

وأكد أن الشعب الفلسطيني هو شعب الجبارين وشعب الشهيد الراحل ياسر عرفات وأن المعركة كانت وما زالت وستبقى مع الاحتلال الذي يستهدف كل الدول العربية وكل العرب بمقدراتهم وأرزاقهم وأن شعبنا وعلى رأسه حركة فتح  على العهد وفي خط الدفاع الأول عن الأمة العربية وملتزمين ومعتزين بعروبتنا وفلسطينيتنا الوطنية.

وأشار الرجوب الى أن تكريم المناضلات الخمس ومعهم المبدعات العشرة جزء من النضال الوطني الفلسطيني المتواصل مشيراً الى أن نساء فلسطين يستمدن العطاء والنضال من شهيدات فلسطين الاوائل وعلى رأسهن دلال المغربي و ليلى خالد اللواتي كن قادرات على رفع الصوت الفلسطيني عاليا واسماعه لكل العالم.

وحول الوضع السياسي قال الرجوب إن المكالمة الأخيرة بين الرئيس محمود عباس والرئيس الامريكي دونالد ترامب أكدت أن فلسطين  مفتاح السلام والأمن ولن يكون هناك لا سلام ولا امن الا من خلال اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمته القدس الشريف، معربا عن أمله أن يفهم البعض في النظام العربي تلك الحقيقة.

وأكد الرجوب أن المرأة الفلسطينية ناضلت في الجامعة والأرض والجبهة الاجتماعية في ظل ثقافة تحارب المرأة مشيرا الى أن القيادة تعتز بما حققته المرأة في انجازاتها في مواجهاتها وما حققته من مكانة مشيراً الى أن الرئيس محمود عباس يولي المرأة والشباب اهتماما خاصا في كل المناسبات.

وأشار الى أنه دعم المرأة خلال عمله في قيادة الامن حيث وضع ما نسبته 10% من الوظائف للنساء في كافة قطاعات العمل الأمني وعندما تسلم الملف الرياضي عمل على نفس النهج مؤكدا أن دعم المرأة هو دعم للمجتمع وتقويته مشيراً الى أنه لا يوجد مرأة لا تستحق التكريم وهذه رسالة فعالية اليوم لأنه تكريم لكل امراة فلسطينية في مخيمات اللجوء والشتات والاغتراب وكل امرأة فلسطينية هي حكاية القضية الفلسطينية

ودعا الرجوب المرأة لضرورة فهم دورها من خلال حضورها لا من خلال كوتة نسوية مشيراً الى أن ذلك منوط بها وبعملها وقدرتها
و العلاقة التكاملية يجب أن ترتكز علي الفهم وطني فلسطيني لكل الفلسطينيين لنكون قادرين على بناء دولتنا المستقلة لتكون نموذجا للعرب الذين يجب أن يشعروا اننا لا نغلق ابواب هذه الدولة امام اي منهم .

وشدد على أن الدم الفلسطيني هو دم حر ونقي وأن الاحتلال الاسرائيلي يحاول تفتيته وتفتيت كل ما هو فلسطيني في اطار استراتيجية الحركة الصهيونية مما يجعلنا متمسكون بالوطنية الفلسطينية في الداخل الفلسطيني والضفة والشتات واللاجيئن مشيرا الى أن عدد الفلسطينين هو ١٣ مليون فلسطيني وأنه آن الآوان للعالم ان ينصفنا .

وأشار الى وجود محاولات لتفتيت شعبنا مشيراً الى أن ما تقدمه القيادة والسلطة أعلى بكثير من طاقاتها لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني وتوحيد الجهود والرؤى مشيرا الى أن القضية تتعرض لمحاولات التفتيت من خلال مؤتمرات تستهدف ضرب شرعية منظمة التحرير كما أن بعض الدول ومنها عربية تحتضن الجهات التي تحاول تنفيذ هذه الضربة للقضية والشعب الفلسطيني لكنها ستفشل .

وتخلل الحفل تكريم مجموعة من النساء الريادات المقاومات للاحتلال وعلى رأسهم فاطمة الجعفري وعايشة عبيد واليس سعد وعبلة طه وشيخة رشايدة وخولة الازرق  حيث تم رسم صور المناضلات الفلسطينية على جدارية خاصة من تنفيذ الفنانة .نغم شوكة سيتم وضعها في مركز السلام ببيت لحم تقديرا لهن على نضالهن وعطائهن

كما تخلل الحفل تكريم عشرة من النساء المبدعات في عملهن وهن الدكتورة امل جادو دبلوماسية وسفيرة فلسطينية و الحاجة مريم حمامرة مزارعة صامدة بارضها تتحدى الاستيطان و ريم قراقع مديرة فرع بنك  و وريما قنواتي مديرة تطوير البرامج والمشاريع بالجمعية العربية ومها السقا مديرة مركز حفظ التراث ورنا عليان معلمة موسيقى تحدت الاعاقة وهنادي هادية فنية دهان تحدت المجتمع بالعمل في مجالها وفاتن نيروخ فنانة فلسطينية  ودارين صالحية رئيسة نيابة حماية الاسرة من العنف  ومارلين زرينة سيدة اعمال تحدث الظروف.

وكانت رئيسة البلدية قد شددتعلى أن معادلة الرجال والنساء هي معادلة تكاملية لبناء الوطن مشددة على ان المراة الفلسطينية ابدعت وناضلت فيمنها الاسيرة والشهيدة والجريحة ومنها السياسية والمهندسة والطبيبة والفنانة والمبدعة في كل مجالات الحياة.

وشكرت بابون، محافظ بيت لحم، على الدعم للمرأة في محافظة بيت لحم موضحة أن تجربتها العملية معه يعكس نموذج دعم وتعاون لأن المعادلة لا تتم الا بالتعاون موجهة تحياتها للمرأة في يومها .

من جهته قال المحافظ البكري إن هذا الحفل والتكريم هو الاول من نوعه في محافظة بيت لحم وعلى مستوى الوطن مشيرا الى انه يحمل تكريما للمراة لنضالها الوطني وابداعها المهني والاجتماعي والانساني بتنظيم من  لجنة التكافل التي تمثل القطاعات المختلفة بالمحافظة موضحا أن هذا التكريم جزء من انجازات وعمل اللجنة التي تضم اخوات مناضلات ومتميزات في عملهن لاخوات متميزات بنضالهن وابداعهن.

واشار الى أن التكريم ينفذ لخمسة عشر سيدة منهن خمس مناضلات مقاومات للاحتلال وعشرة نساء متميزات ورياديات في عملهن المهني والاجتماعي مشددا على أن العام القادم سيحمل تكريم مجموعة جديدة وفي كل عام سيتم تكريم مجموعات مؤكدا ان التكريم في كل عام هو تكريم لكل النساء الفلسطينيات التي نقول لهن جميعا شكرا على ما تقدمن.


واشار الى أن بيت لحم شكلت نماذج متعددة في النجاح حيث أن المراة في بيت لحم ابدعت في كافة مجالات العمل مثمنا عمل وعطاء رئيسة بلدية بيت لحم فيرا بابون التي شكل عملها نجاحات متعددة من خلال العمل المشترك .

وتطرق المحافظ البكري الى مجموعة من الانجازات لمحافظة بيت لحم اهمها لجنة التكافل الاجتماعي وتكية سيدتنا مريم و انجاز الخطة الاستراتيجية التنموية للمحافظة للانتقال بها الى مرحلة جديدة من العمل التنموي المشترك والتي تتضمن ايضا تفاصيل للعمل والتنمية اتجاه المراة.

الرجوب يؤكد قدرة منتخبنا الوطني على التأهل لكأس اسيا للمرة الثانية في تاريخه

 

 

البيرة – المكتب الاعلامي – 9-3-2017 -  حرص رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اللواء جبريل الرجوب، مساء اليوم الخميس، على متابعة تدريبات منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم التي تجري على ستاد البيرة الدولي، ضمن استعداداته لخوض تصفيات كأس اسيا 2019.

وأكد الرجوب خلال لقائه بلاعبي الوطني عقب التدريبات على أهمية التصفيات المقبلة، على كافة الاصعدة، مشيرا الى أن منافسة الفدائي على التأهل للمرة الثانية لكاس اسيا 2019، بعد التاهل الى النسخة الماضية من البطولة، يعتبر هدفا اساسيا وهاما سيحمل في طياته الكثير من النتائج على مستوى التطور ومواصلة النهوض بكرة القدم الفلسطينية.

وأشار الرجوب الى أهمية الانسجام بين اللاعبين خلال المعسكر التدريبي، داعيا الجهاز الفني والاداري للمنتخب الوطني الى توفير كل أسباب الإقامة المناسبة، والاجواء المثالية خلال المعسكر الداخلي الحالي، والمعسكر الخارجي المقرر اقامته في دولة قطر الشقيقة منصف الشهر الحالي.

واعرب الرجوب عن ثقته الكبيرة بلاعبي المنتخب الوطني، وقدرتهم على تجاوز المنتخب المالديفي في مستهل التصفيات، مشيرا الى ان ذلك الفوز سيعطي الفريق ثقة كبيرة من اجل مواصلة سكة الانتصارات وتأمين الوصول الآمن الى البطولة القارية الهامة.

واستمع الرجوب من المدير الفني للوطني، الكابتن عبد الناصر بركات، الى خطة العمل التي اعتمدها الجهاز الفني خلال فترة الاعداد، وما ستتضمنه من مباريات ودية قبل السفر الى المالديف في 25 من الشهر الحالي.

الرجوب: نتطلع الى مواصلة العمل مع USAID من أجل اقامة المزيد من المشاريع النموذجية في الوطن

 

اريحا – المكتب الاعلامي– 9-3-2017 - أعرب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، اللواء جبريل الرجوب، اليوم الخميس، عن أمله في مواصلة العمل مع الوكالة الامريكية للتنمية الدولية "USAID" من اجل اقامة المزيد من المشاريع والمراكز النموذجية التي تخدم كافة شرائح المجتمع الفلسطيني.

وكان الرجوب قد شارك في فعاليات افتتاح مركز مصادر التنمية الشبابية، في مدينة اريحا، الذي اقيم برعاية الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وشريكتها المنفذة "أنيرا" ونادي الراعي الصالح، بحضور قداسة الاب فرانشيسكو باتون، حارس الاراضي المقدسة، والاب ابراهيم فلتس، رئيس مؤسسة يوحنا بولس بالشرق الاوسط، ورئيس بلدية أريحا محمد جلايطة، ومدير نادي الراعي الصالح،  باسم عبد ربه، ونائب مدير بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية جونائان كامين ومدير مؤسسة أنيرا في الضفة الغربية وقطاع غزة بول بتلر.    

واشاد الرجوب بالدور الكبير الذي يقوم به الاب فرانشيسكو والاب فلتس على صعيد تأييد ودعم كل مساعي التطوير والنهوض بالواقع الرياضي والشبابي في فلسطين، انطلاقا من الرسالة الانسانية السامية الداعية الى ضرورة الاستثمار بالانسان وجعله قادرا على الانتاج والايجابية بالرغم من كافة الظروف المعيقة المحيطة به.

واعرب الرجوب عن تقديره للدعم الذي قدمته ولا زالت تقدمه الوكالة الامريكية للتنمية الدولية، من مشاريع تخدم شريحة كبيرة من المجتمع الفلسطيني، معتبرا ان تلك المشاريع لها عظيم الاثر في المساهمة بتطوير وصقل مهارات شبابنا للعمل من أجل الانتاج والفاعلية داخل المجتمع.

واكد الرجوب ان تحديات كثيرة تواجه الشباب الفلسطيني، على صعيد البنية التحتية والمعيقات المحيطة به على كافة المستويات، مشيدا بكل المشاريع التي تقدمها الوكالات والمؤسسات الدولية للمجتمع الفلسطيني، بعيدا عن المصالح والتبعية والشروط المسبقة.

واستدل الرجوب بالمشروع المميز الذي اقامته الوكالة الامريكية للتنمية الدولية في مدينة الخليل " مصادر بيت الطفل" معتبرا اياه بالمركز النموذجي والفاعل على كافة المستويات، داعيا الى العمل من أجل المساهمة باقامة مثل ذلك المركز في كل مدينة في الوطن نظرا لنتائجه المميزة.

وشدد الرجوب على ضرورة ان تعمل المؤسسات الوطنية الفلسطينية بشكل صحيح ومنظم من اجل ادارة مهنية لكل تلك المشاريع، بما يضمن الخروج بافضل النتائج، وتحقيق نسبة فائدة اكبر للشباب المنتمي لتلك المؤسسات والمراكز التي تدار بافضل الطرق والوسائل.

واضاف " الوكالة الامريكية قدمت مشاريع للكل الفلسطيني بعيدا عن فئة معينة وبعيدا عن اشخاص وأجندات ضيقة وهذا امر ايجابي يجلعنا مستعدين للعمل المشترك من أجل اقامة وانجاح كل تلك المشاريع الهامة في الوطن".

وأشار الرجوب الى أن الرياضة اصبحت لغة العالم والرياضة الفلسطينية هي وسيلة لنشر المحبة والتسامح والسلام، الى جانب كونها وسيلة هامة لنشر الرسالة الوطنية الفلسطينية الى العالم اجمع، مشيرا الى ان يرانا العالم بعيون رياضية افضل من ان يرانا بصورة الدم والعنف والمعاناة اليومية التي يتكبدها شعبنا بشكل متواصل.

وتابع : لا نريد لأحد أن يعاني ولا نريد أن يعاني أحد مثل ما عانينا ونعاني".

وعلى مستوى ادارة مركز مصادر، أكد الرجوب على أهمية اشراك العنصر النسوي في الهيئة الادارية لذلك الصرح الشبابي الهام، معتبرا ان المرأة الفلسطينية عانت وناضلت على جميع الجبهات تاريخيا، وهي جزء اساسي في أي عملية بناء وتطوير.

وكانت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولي قد استثمرت بما يقارب1.7 مليون دولاراً أمريكياً لبناء وتأثيث المركز الشبابي الذي سيخدم كمركز رئيسي لتدريب المهارات الشابة وتقديم فرص تدريبية وأنشطة مجتمعية للشباب الفلسطيني، الذي يعاني من إزدياد في معدلات البطالة بفعل الواقع السياسي والإقتصادي الحالي. سيقدم المركز، تحت إشراف نادي الراعي الصالح، فرصة مميزة للفئات الشبابية المهمشة في منطقة أريحا وغور الأردن للتعلم وتطوير القدرات، مزوداً إياهم بأحدث المرافق والتجهيزات والتدريبات التي من شأنها مساعدتهم لإيجاد فرص عمل وإحداث تغيير إيجابي في مجتمعاتهم.

ويتكون المركز من طابقين ويشتمل على مختبر تكنولوجيا المعلومات ومختبرإعلام، وقاعة متعددة الأغراض، وغرف إجتماعات وغرف صفيّة وغرف تبديل الملابس، ومكاتب للموظفين ومطابخ ومقصف وملعب، كما تمإدماجالعناصرالصديقةللبيئةفيتشغيلالمبنىمثلإضافةالألواحالشمسيةوالإضاءةالطبيعية. وقد تم تزويد المركز بأحدث التجهيزات لذوي الإحتياجات الخاصة بما في ذلك المرافق والمصاعد والممرات ويافطات خاصة بلغة ذوي الإعاقة البصرية "البريل".

وقد ساهم المشروع في إيجاد 570 فرصة عمل قصيرة الأمد للعمال الفلسطينيين، حيث يندرج هذا المشروع في إطار برنامج تطوير البنية التحتية للمجتمع الفلسطيني الذي تنفذه مؤسسة "أنيرا" بتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدوليةلمدة خمسة أعوام (2013-2018) والذي يهدفإلى زيادة قدرة الفلسطينيين للوصول إلى خدمات أفضل في مجال المياه والصرف الصحي، وتلبية احتياجات البنية التحتية الأساسية في  قطاع  الصحة والديمقراطية والحكم الرشيد والتعليم في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة.

وساهمت الحكومة الأمريكية عبر الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في تقديم مساعدات تنموية قدرت بما يزيد عن 4.6 مليار دولاراً أمريكياً لدعم لفلسطينيين منذ عام 1994، وذلك عبر دعم المشاريع في مجال الديمقراطية والحكم الرشيد،والتعليم والصحة، والمساعدات الإنسانية، والقطاع الخاص، ومصادر المياه والبنية التحتية.

الرجوب ورئيس الاولمبية اللبنانية يناقشان اليات تطوير القطاع الرياضي الفلسطيني في لبنان

 

 

بيروت – المكتب الاعلامي6-3-2017 - أكد رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية، اللواء جبريل الرجوب، ونظيره اللبناني الاستاذ جان همام، اليوم الاثنين، على ضرورة تنظيم كافة الآليات الخاصة بسير العمل في كافة الاتحادات والمؤسسات الرياضية والكشفية الفلسطينية في الساحة اللبنانية.

وقال الرجوب خلال لقائه بالاستاذ همام في مقر اللجنة الاولمبية اللبنانية ببيروت، إن هناك قرار رسمي فلسطيني باعادة تنظيم قطاع الشباب والرياضة في الساحتين اللبنانية والسورية، والعمل بشكل مشترك من خلال المؤسسات والاطر الرسمية في البلدين من أجل تذليل العقبات امام مسيرة التطوير التي تواجه عمل كل تلك الاتحادات والمؤسسات.

وأشار الرجوب الى اهمية دور اللجنة الاولمبية اللبنانية في توفير كل اسباب النجاح للاتحادات الفلسطينية الرياضية في لبنان، من خلال فتح برامج التطوير والاستفادة من تجرة الاولمبية اللبنانية في العديد من الالعاب التي اصبحت لبنان تنافس فيها على الصعيدين القاري والدولية.

وجدد الرجوب تثمينه لكافة المواقف المشرفة من قبل الاولمبية اللبنانية لصالح نظيرتها الفلسطينية، ولصالح كافة الاندية والاتحادات الرياضية المتواجدة في الجمهورية اللبنانية، مؤكدا ان روح الاخوة والمحبة الراسخة بين البلدين الشقيقين كانت وستبقى حاضرة في تاريخ العلاقة الفلسطينية اللبنانية.

واستعرض الرجوب كافة المعيقات والتحديات والفرص التي تواجه عمل الاتحادات الرياضية الفلسطينيىة في الساحة اللبنانية، بحضور طاقم الاولمبية اللبنانية، مشيرا الى ان التواصل سيكون من خلال سفارة دولة فلسطين لدى لبنان، وممثلين من الاولمبية الفلسطينية من اجل الوقوف على تنفيذ كافة برامج التطوير التي سيستفيد منها ذلك القطاع في لبنان.

واكد الرجوب أن الفترة المقبلة ستشهد اقامة العديد من الفعاليات المشتركة بين الاولمبية الفلسطينية ونظيرتها الفلسطينية، على صعيد تنظيم فعاليات ومسابقات ومارثونات كشفية وغيرها على صعيد المخيمات وخارجها من أجل زيادة الاحتكاك والتلاحم بين الشباب الفلسطيني وشقيقه الفلسطيني بصورة حضارية راقية.

من جهته اعرب الاستاذ همام عن استعداد الاولمبية اللبنانية على البدء الفوري بتنفيذ كافة البرامج التي تم الاتفاق عليها على صعيد فتح الافاق امام الاتحادات الرياضية الفلسطينية داخل لبنان، واعانة الرياضيين الفلسطينيين على الاستفادة من كافة الاتحادات اللبنانية ليكونوا قادرين على الانخراط في اية منافسات اقليمية وقارية ودولية باسم فلسطين.

واكد همام على اهمية التواصل المشترك من خلال السفارة الفلسطينية، وتذليل كافة العقبات التي تواجه العمل بين اللجان والاتحادات المعنية، مؤكدا ان لجنته سوف لن تدخر جهدا على صعيد توفير كل ما يترتب عليها لكل القائمين على الحركة الرياضية الفلسطينية داخل لبنان.

واستعرض الرجوب ومضيفه اليات تنفيذ برامج مشتركة في المستقبل بما يضمن الاستفادة الحقيقية من الخبرة اللبنانية في المجالات الفنية والادارية،  والتي حققت نتائج مميزة بامكانيات ودعم عادي مقارنة بالعديد من الدول العظمى التي ظلت عاجزة في مسيرة التطوير والنهوض بالعديد من الالعاب فيها.

وحضر اللقاء كلا من الوزير عصام القدومي، امين عام المجلس الاعلى للشباب والرياضة، ونائب رئيس اللجنة الاولمبية د. اسعد مجدلاوي، وامين عام اللجنة الاولمبية عبد المجيد حجة، ومدير العلاقات الدولية د. نيبال خليل، وطاقم اللجنة الاولمبية اللبنانية.

الرجوب يبحث مع رئيس اتحاد كرة القدم اللبناني تطوير عمل الاتحاد الفلسطيني فرع لبنان

 

 

بيروت – المكتب الاعلامي -  6-3- 2017 - بحث رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب، مع رئيس الاتحاد اللبناني لكرة القدم هاشم حيدر، اليوم الإثنين، آليات تطوير عمل الاتحاد الفلسطيني للعبة فرع لبنان، من خلال الاستفادة من برامج التطوير الحديثة والمعتمدة من قبل الاتحادين القاري والدولي.

ووضع الرجوب، حيدر لدى لقائه في بيروت، في صورة ما تم بحثه والاتفاق عليه خلال الاجتماع المركزي للأسرة الشبابية والرياضية الفلسطينية بالساحتين اللبنانية والسورية، على صعيد التعاون والتواصل الدائم مع كافة الجهات المعنية في الساحتين، من اجل تنفيذ كل برامج التطوير اللازمة.

وأكد عزم المؤسسة الشبابية والرياضية الفلسطينية، تنظيم ذلك القطاع في الساحة اللبنانية، بالتعاون مع الاتحاد اللبناني واللجنة الأولمبية ووزارة الشباب والرياضة في الجمهورية اللبنانية.

وبحث الرجوب مع مضيفه آليات البدء بخطوات عملية من أجل توفير كل عناصر النجاح للقائمين على اتحاد كرة القدم فرع لبنان، من خلال الاستفادة من البرامج التي يشرف عليها وينظمها الاتحاد اللبناني للعبة، إلى جانب ترتيبات البدء بتعشيب بعض الملاعب الخاصة بالفرق والأندية داخل المخيمات، مع الاستفادة من مرافق ومنشآت الدولة اللبنانية في خوض التدريبات والمنافسات الرسمية.

وثمن المواقف المشرفة للاتحاد اللبناني لكرة القدم، ورئيسه حيدر الذي يشغل منصب عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والذي لا يدخر جهدا لصالح الكرة الفلسطينية وضرورة فضح جرائم الاحتلال الاسرائيلي المتواصلة بحقها.

وأشار الرجوب الى أهمية تضافر كافة الجهود بين كافة الأطر والاندية الرياضية الفلسطينية في لبنان، بالتعاون مع فرع لبنان، من أجل التغلب على كافة المشكلات الفنية والادارية التي تواجه تلك الأندية.

من جانبه، رحب حيدر بكل الجهود التي يبذلها الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم من أجل الرقي بمستوى الفرق الفلسطينية في لبنان، مجددا تعهد اتحاده والتزامه بالوقوف إلى جانب تلك الأندية وتوفير كل أسباب النجاح لها.

وأكد أن أروقة الاتحاد اللبناني ودوائره الادارية والفنية مفتوحة للاتحاد الفلسطيني فرع لبنان، وأن المرحلة المقبلة ستشهد أولوية للفرق الفلسطينية من النواحي الفنية والادارية.

وشدد على أن الاتحاد اللبناني جاهز للتعاون مع نظيره الفلسطيني من أجل البدء بتعشيب الملاعب الخاصة بالفرق الفلسطينية، بالاستفادة من دوائر الاتحاد اللبناني الخاصة بالمنشآت والمرافق الرياضية.

وحضر الاجتماع، أمين عام المجلس الأعلى الشباب والرياضة عصام القدومي، ونائب رئيس اتحاد كرة القدم سوزان شلبي، وعضو الاتحاد يوسف لافي، والأمين العام المساعد فراس أبو هلال.

الرجوب يبحث مع وزير الشباب والرياضة اللبناني اليات تعزيز التعاون الثنائي المشترك

 

بيروت – المكتب الاعلامي– 6-3-2017 - بحث رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، اللواء جبريل الرجوب، مع وزير الشباب والرياضة اللبناني، الحاج محمد فنيش، اليوم الاثنين، اليات تعزيز التعاون المشترك بين البلدين على صعيد النهوض بذلك القطاع في كافة الاندية والمؤسسات الرياضية والشبابية الكشفية الفلسطينية بالساحة اللبنانية.

وكان الرجوب قد التقى بالوزير فنيش في مقر وزارة الشباب والرياضة اللبنانية في بيروت، بحضور سفير دولة فلسطين لدى لبنان، اشرف دبور، والوزير عصام القدومي، امين عام المجلس الاعلى للشباب والرياضة، وامين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير في الساحة اللبنانية، فتحي ابو العردات.

ووضع الرجوب مضيفه في صورة ما تم التباحث فيه داخل المؤسسة الرياضية والشبابية الفلسطينية، وما جرى نقاشه مع كافة المؤسسات الفلسطينية في الساحة اللبنانية على صعيد تطوير وتنظيم عمل قطاع ذلك القطاع في الساحة اللبنانية.

وشدد الرجوب على أن دور الدولة اللبنانية محوري وهام من خلال المؤسسات المعنية، على صعيد ضمان نجاح اية خطط وبرامج من شأنها تنظيم والنهوض بعمل كافة الاتحادات والمؤسسات والاندية في لبنان، بما يضمن توفير كل اسباب النجاح لها لتتمكن من الانخراط في كافة المنافسات والمسابقات والانشطة الرسمية المعتمدة في رزنامة المجلس المركزي وكافة الاتحادات المركزية في الوطن.

وأكد الرجوب لمضيفه فنيش، أن الرياضة الفلسطينية كانت وستبقى عاملا موحدا لكل اطياف الشعب الفلسطيني، مشيرا الى التطور الكبير الذي حققته تلك المؤسسة على صعيد بناء اتحادات واندية ومؤسسات شبابيية قادرة على الانفتاح على العالم من خلال المشاركات في كافة الفعاليات الرسمية على الصعيدين القاري والدولي.

واشاد الرجوب بالمواقف اللبنانية المشرفة لصالح فلسطين في كافة المجالات بما فيها المجالين الشبابي والرياضي، مشيرا الى اهمية العمل المشترك من أجل تطوير وصقل مهارات الشباب الفلسطيني في لبنان، والاستثمار فيه بطريقة حضارية وفاعلة تؤمن له انخراط ايجابي وتعايش فاعل في المجتمع، وتجعله مثالا يحتذى به امام الجميع باعتباره ضيفا في الجمهورية اللبنانية ويحظى باحترام اخوي كبير من قبل كل اطياف المجتمع اللبناني.

واكد الرجوب على ضرورة البدء بتنفيذ برامج مهنية بين كافة الجهات المعنية داخل وزارة الشباب والرياضة اللبنانية والمجلس الاعلى للشباب والرياضة، على صعيد تنظيم عمل كافة الاندية والمؤسسات الرياضية والشبابية والكشفية داخل لبنان، من خلال تشكيل مجلس اعلى للشباب والرياضة في الساحتين اللبنانية والسورية تضمن تنظيم ذلك القطاع وتوفير كل سبل النجاح له على كافة الاصعدة.

واشار الرجوب الى ان سفارة دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية ستتكفل بالاشراف على كافة الخطوات العملية للبدء بتطبيق تلك البرامج على الارض، باعتبار السفارة الحاضنة للكل الفلسطيني داخل في الساحة اللبنانية.

من جهته عبر الوزير فنيش، عن  ترحيبه الكبير بكل الجهود التي يبذلها المجلس الاعلى للشباب والرياضة في فلسطين، على صعيد تنظيم ذلك القطاع ليخدم الشباب الفلسطيني في الجمهورية اللبنانية، مبديا استعداد وزارته الكامل للتعاون التام من اجل تنفيذ كل الخطط والاليات التي تضمن توفير كل وسائل التطور والنهوض بكافة المؤسسات والفرق الفلسطينية واعانتها على خوض منافساتها بالاستفادة من كافة مرافق ومؤسسات الدولة اللبنانية في المجالين الرياضي والشبابي.

واكد الوزير فنيش على متانة العلاقات الاخوية بين الجمهورية اللبنانية ودولة فلسطين، في كافة المجالات، مشيرا الى ان دور الشباب الفلسطيني هام ومحوري في المجتمع اللبناني باعتباره شريحة كبيرة وهامة وتحظى باهتمام واحترام كبيرين من قبل كل اركان الدولة اللبنانية.

وكان السفير دبور، قد ثمن الدور الكبير الذي تقوم به وزارة الشباب والرياضة اللبنانية، على صعيد المساعدة في تذليل العقبات امام التطور الرياضي والشبابي الفلسطيني في لبنان، مؤكدا ان المرحلة المقبلة ستشهد تزايد في التواصل بين البلدين في ذلك المجال بما يضمن الخروج بافضل النتائج في ظل التشكيل الجديد للمجلس الاعلى للشباب والرياضىة في الساحة اللبنانية.

الرجوب وصيدم يبحثان آليات النهوض بالرياضة المدرسية

 

رام الله – المكتب الاعلامي - 23-2-2017

بحث رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية، اللواء جبريل الرجوب، ووزير التربية والتعليم، د. صبري صيدم، آفاق التعاون للارتقاء بواقع الرياضة المدرسية.

وتم خلال استقبال الوزير صيدم للرجوب، في مقر وزارة التربية والتعليم برام الله، اليوم الخميس، الاتفاق على إطلاق فعاليات الأسبوع الأولمبي الثالث خلال شهر نيسان المقبل، وإخراجه بصورة تعكس مدى الإبداع الذي يحوزه طلبتنا، كما تم الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة للتحضير للأسبوع.

كما اتفق الطرفان على آليات الإفادة من التعاون والتكامل لصالح بلورة رؤية واضحة المعالم لعمل الاتحاد الرياضي المدرسي، والاتحاد الرياضي للجامعات، وتم الاتفاق على عقد ورشة عمل متخصصة للتباحث في سبل النهوض بالواقع الرياضي في المؤسسات التعليمية على مستوى قطاعي التعليم العام والتعليم العالي.

وأوضح د. صيدم أن الوزارة وجهت تعليماتها لتنظيم مباريات في كرة السلة والطائرة بين المدارس في الفترة المسائية لضمان تفعيل واقع انخراط المدارس في نشاطات رياضية بصورة دائمة.

كما تم مناقشة آليات تطوير الاحتياجات الرياضية لصالح برنامج برنامج النشاط الحر الذي ستطلق الوزارة المرحلة الرابعة منه منتصف الأسبوع المقبل، والفرص التي يوفرها النشاط لتنمية المواهب الرياضية وصقلها.


وحضر اللقاء وكيل الوزارة رئيس الاتحاد الرياضي المدرسي د. بصري صالح.

الرجوب يشيد بإبداعات الشباب الفلسطيني المشارك في الفعاليات القارية والدولية

 

 

رام الله – المكتب الاعلامي – 22-2-2017 : أشاد رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، اللواء جبريل الرجوب، اليوم الاربعاء، بإبداعات ونتائج الوفود المشاركة بإسم دولة فلسطين في فعاليات "الرباط عاصمة الشباب العربي"، وغيرها من الفعاليات على المستويين القاري والدولي.

وأعرب الرجوب، خلال استقباله، في مقر المجلس الاعلى برام الله، للوفود التي انهت مشاركتها في تلك الفعاليات، عن سروره لتبوء الشباب الفلسطيني مراكز متقدمة ومتميزة في المحافل الإقليمية والدولية التي يشاركون بها.

وأكد على على أهمية التبادل الشبابي لدوره في الاسهام بنقل القضية الفلسطينية العادلة لجميع انحاء العالم وتعريت وكشف سياسات وانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي لكافة لقوانين الدولية بحق الانسان والأرض.

وطلب الرجوب من الشباب أن يكونوا خير  سفراء لفلسطين من خلال المناسبات والفعاليات التي يشاركون بها، مشددا على أهمية الانتماء الوطني بعيدا عن الحزبية باعتبار الاحتلال الاسرائيلي هو العدو الاكبر والاوحد لشعبنا بكل اطيافه.

وأكد على أهمية بناء جسور تواصل مع كافة الشباب في العالم وايصال الصورة الحقيقية لقضيتنا والتي أصبحت اليوم على اجندة العالم بأكملة.

وتابع الرجوب: الشباب قوة لا يستهان بها في كافة المجتمعات ولا بد أن نجعل منهم سفراء لقضيتنا اينما تواجدوا".

يذكر أنه تم تكريم فرقة رسائل لتميزها بالعرض المسرحي، وفرقة مفر الحائزة على المرتبة الثانية في المهرجان العربي الموسيقي الشبابي، إضافة الى اسيد النابلسي الحائز على افضل سيموغرافيا والمغني جريس البعبيش، وراجي غريب كأفضل عازف بيس، وعازف الجيتار مراد، والفنانة التشكيلية الرجبي.

بحضور الرجوب .. الأولمبية تجري المرحلة الثانية من انتخابات الاتحادات الرياضية المنضوية تحت لوائها

 

رام الله – المكتب الاعلامي – 23-2-2017 استأنفت اللجنة الأولمبية الفلسطينية، اليوم الاربعاء، في أكاديمية جوزيف بلاتر بالبيرة، المرحلة الثانية، من انتخابات الاتحادات الرياضية المنضوية تحت مظلتها، وهم اتحادات  (كرة الطاولة، السباحة، المبارزة، المصارعة، التايكواندو، ألعاب القوى)، وذلك بحضور اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية، والهيئات العامة لكافة الاتحادات المعنية، في الوطن، إلى جانب اللجنة القانونية المشرفة على الانتخابات.

وقال الرجوب في مستهل افتتاحية المرحلة الثانية من الانتخابات، إن الرياضة هي جزء من المشروع التحرري الوطني، وتعنى ببناء الرياضي والإنسان وفق رؤية وطنية، يتم فيها مراعاة كافة مكونات الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده في القدس والضفة وقطاع غزة والشتات، موضحاً أنه لا يوجد مكان للدور السياسي والجهوي في العمل الرياضي الوطني ورسالته السامية.

وأضاف أن كافة الاتحادات الرياضية مطالبة بمراعاة الواقع الرياضي الفلسطيني، وصياغة برامج وآليات تخدم جميع الرياضيين، عبر عمل مؤسساتي يشمل الجوانب الإدارية والفنية والتسويقية

مشدداً على ضرورة مراعاة العنصر التسويقي لكل الاتحاد، بما يسهم في تشكيل وعي المجتمع حول الرياضة المعنية، وخلق قاعدة داعمة لها ولمسيرتها تشمل مكونات اللعبة وجوانب التسويق الأخرى.

ودعا الرجوب إدارات الاتحادات إلى الاستفادة من الخطة الاستراتيجية التي صاغتها اللجنة الأولمبية الفلسطينية مؤخراً، وإيجاد برامج تتوافق مع رؤيتها ببناء لاعب وفني وإداري، على أسس علمية رياضية، من أجل التحضير للأولمبياد القادمة في طوكيو بالعام 2020، والمشاركة بجيش من اللاعبين.

وطالب كافة الاتحادات تقديم برامجها وأجنداتها وأنشطتها وفق رؤية استراتيجية وطنية، تراعي الواقع الرياضي المحلي، وذلك خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، لتكون خارطة طريق لمسيرة كل اتحاد للسنوات الأربع القادمة.

وأشار  إلى أن هذه المرة هي الأخيرة التي ستيم خلالها تشكيل الاتحادات على قاعدة التوافق، مضيفاً أن الاحتكام للتوافق كان الهدف منه، صياغة خطة للاتحادات، تخدم جميع مكونات اللعبة، وتراعي كافة الاحتياجات دون تمييز.

ونوه إلى اللجنة الأولمبية عمدت إلى إيجاد هيئتين، رقابية وتخطيطة، لمتابعة العمل الإداري والتواصل مع الاتحادات وفق البرامج الإستراتيجية المقدمة، مشيراً إلى أن الأولمبية ستقيم العمل الإداري والفني، لكافة الاتحادات.

وجدد تأكيده على أن الرياضة الفلسطينية استطاعت أن توجد لنفسها مكاناً على المستوى الدولي، وتكون فاعلة على الساحة الوطنية، بفضل تضافر كافة الجهود الوطنية، بوجه العراقيل والانتهاكات التي يضعها الاحتلال أمام جميع الاتحادات الرياضية.

وقال إنه ملتزم بحماية الرياضة الفلسطينية على قاعدة الأسس الوطنية الجامعة، مشيراً إلى أن اللجنة الأولمبية ستوفر كافة الامكانات لكل اتحاد، وفق ما يقدمه من برامج يشمل أنشطة وأجندات، مشيراً إلى ضرورة التنسيق والتعاون مع وزارة التربية والتعليم والأندية، وخلق كادر رياضي مؤهل.

وأكد الرجوب على ضرورة التحضير لأولمبياد طوكيو بجيش من اللاعبين، وذلك يكون عبر العمل بصورة جدية في الفترة المستقبلية، وإحداث تقييم شامل للماضي، عبر إيجاد أجندات وطنية جامعة.

وقال الرجوب إنه لا بد من العمل بشكل مؤسسي على قاعدة برامجية تخطيطية تشمل أنشطة رياضية وفنية وإدارية.

وتابع : معركتنا هي بناء رياضة فلسطينية، واستطعنا بفضل تفاضر الجهود الوطنية تحقيق ذلك، والرياضة هي للجميع دون مسميات، يجب أن تكون وفق برامج وآليات عملية ورؤية"

وكانتلجنة الانتخاباتاعلنت نتائج انتخابات اتحادات  النصف الاول من المرحلة الثانية

(العاب القوى ، كرة طاولة ، السباحة ، التايكواندو ، المبارزة  ، المصارعة ).

واعلنت لجنة الانتخابات المكلفة بالإشراف على انتخابات الاتحادات الرياضية وبعد التأكد من اكتمال النصاب القانوني لاتحادات ( العاب القوى ، كرة طاولة ، السباحة ، التايكواندو ، المبارزة  ، المصارعة )و بعد الانتهاء من العملية الانتخابية في جناحي الوطن (المحافظات الجنوبية والشمالية) والتي جرت في صباح هذا اليوم الاربعاء الموافق 22/2/2017 فقد افرزت لجنة الانتخابات اعضاء المكاتب التنفيذية للاتحادات المذكورة وكانت النتائج وفق التالي :

1. اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الفلسطيني لالعاب القوى :

مازن الخطيب
ساهر عصام جودة
مامون اسحق بالو
نادر اسماعيل حلاوة
تامر صالح العبسي
رمزي محمد القرمي
مريان بيتر خوري
سيرين سائد طوقان
فاطمة الفقيه

2. اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الفلسطيني  لكرة الطاولة:

رضوان الشريف
فؤاد سليم المغربي
عز الدين كلبونة
محمد شوكت سمحة
محمد صلاح الدلو
ياسر محمد اسليم
اديب محمود ابو غزال
رشا رشاد بدير
اهداء جمال ابو صلاح

3. اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الفلسطيني للسباحة:

فواز عبد الجبار زلوم
طارق حنا رشماوي
رائد سعيد ميلاد
جبر عميرة
مسعود سالم عاشور
محمود عدنان شمعة
حبيب عبد العزيز الوحيدي
عبير حسن عودة
اسماء سعيد دميري

4 . اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الفلسطيني  للتايكواندو:

بشار فوزي صالح
تحسين عمر ابو زايدة
عبد الحميد شاور
ابو بكر فايز جودة
احمد سعيد مبروك
محمود كمال سليم
سليم محمد ابو سبيتان
ختام عثمان البرعاوي
صبحة عبد القادر ابو حمود
سوزان فيصل ابو فرحة

5 . اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الفلسطيني  للمبارزة:

داوود صبحي متولي
عمر عمران اعمر
نضال رضوان عباس
علي احمد حلبية
رغد يسار بزاري
سمر عبد الجبار زلوم

6 . اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الفلسطيني  للمصارعة:

سمير محمود ابو علي
عبد العليم اسماعيل الجعبري
طلال عبد اللطيف شحادة
نضال عبد الحميد ابو نجمة

الرجوب: نموذج نادي اسلامي عين يبرود مبدع ويترجم التطور الحقيقي للرياضة الفلسطينية

 

 رام الله- المكتب الاعلامي – 21-2-2017– أشاد رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اتحاد كرة القدم، اللواء جبريل الرجوب، اليوم الثلاثاء،  بالنموذج الحضاري والخلاق لنادي اسلامي عين يبرود، والذي تجسد بالدعم الكبير من مؤسسات البلدة والأهالي لنادي من أجل اعانته على المنافسة في كافة المسابقات الرياضية.

واعتبر الرجوب، خلال مشاركته بالحفل التكريمي الذي أقامه نادي اسلامي عين يبرود، لداعمي النادي، وحضره امين عام اتحاد كرة القدم، عمر ابو حاشية، وقائد منطقة رام الله والبيرة، العميد سليمان قنديل، اعتبر أن حرص الأهالي ومؤسسات البلدة على دعم ناديهم الرياضي انما يترجم أهمية الرياضة الفلسطينية، التي تطورت خلال السنوات الاخيرة بشكل كبير جعل كافة أركان المجتمع حريصين بالمشاركة في تطوير فرهم وانديتهم الرياضية المختلفة.

وأشاد الرجوب بالانتماء الكبير عند اهالي البلدة ومغتربيها، ومبادرتهم السريعة بدعم النادي معنويا وماديا من اجل تطوير كافة الفرق فيه وجعلها قادرة على المنافسة والتواجد في كافة المسابقات الرياضية التي تنظمها اللجنة الاولمبية واتحاد كرة القدم.

وانتهز الرجوب الفرصة لتجديد حرص المجلس الأعلى للشباب والرياضة على بقاء الرياضة عنصر موحد لكل الفلسطينيين، في الوطن بشقيه والشتات، وأهمية البعد عن الأجندات الفصائلية والمصالح الضيقة التي سيكون لها الاثر السلبي على تطور المسيرة لارياضية الفلسطينية بشكل عام.

ودعا الرجوب كافة اندية الوطن الى الاقتداء بتجربة نادي اسلامي عين يبرود والعمل على مشاركة ادارات الاندية واعانتها على مواصلة مسيرة التطوير في الاندية لما لذلك من دور هام في تطور الرياضية الفلسطينية وجعلها قادرة على المنافسة في كافة المسابقات القارية والدولية من خلال المنتخبات الوطنية التي اصبحت قادرة على تحقيق انجازات لفلسطين على كافة المستويات.

واشار الرجوب الى أهمية دور المرأة في تطوير الرياضة، معتبرا أن دورها محوري وضروري من أجل الوصول الى رياضة نسوية تعبر عن حالة الرقي والتطور عند المجتمع الفلسطيني، الذي يسعى الى اظهار عظمته واصراره وصموده في وجه عنصرية الاحتلال الاسرائيلي من خلال الرياضة وايصال رسالته الوطنية الى العالم بصورة حضارية راقية.

وكان كريم ياسين، رئيس نادي اسلامي عين يبرود، قد تقدم باسم ادارة النادي بالشكر للرجوب ولكافة الاهالي والمؤسسات الحاضرة والداعمة للنادي، مؤكدا أن مجلس الادارة سيبني على ما تم تقديمه من دعم للنادي وسيترجم ذلك على الارض من خلال نشاطات واجراءات ستضع النادي بكل فرقه الرياضية على السكة الصحيحة.

وشهد الحفل الذي اقامته ادارة النادي العديد من الفقرات الفنية الوطنية والتراثية المميزة، الى جانب تكريم اللواء الرجوب لادارة النادي تقديرا لجهودها في ادارة عملية التطوير والبناء في النادي.

الرجوب يوقع مع ممثل المانيا أول اتفاقية تعاون مشترك في المجال الرياضي بين فلسطين والمانيا

 

رام الله- المكتب الاعلامي- 31-1-2017 - وقّع اللواء جبريل الرجوب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية، والسيد بيتر بيرفيرث رئيس مكتب ممثلية المانيا الاتحادية لدى دولة فلسطين، اليوم الثلاثاء، أول اتفاقية تعاون ثنائي مشترك بين فلسطين والمانيا في المجال الرياضي.

وجاء توقيع الاتفاقية كنتاج للقاءات السابقة التي جمعت الرجوب بمسؤولي القطاع الرياضي في المانيا، والتي شهدت استعداداً من اللجنة الاولمبية الالمانية والاتحاد الالماني لكرة القدم للمساهمة بتطوير العديد من الألعاب في فلسطين بالاستفادة من خبرة وتجربة تلك المؤسسات العريقة.

وأقيمت الاتفاقية في اكاديمية جوزيف بلاتر بالبيرة، وسط حضور العديد من وسائل الإعلام العربية والأجنية، وحضور شخصيات رياضية ورسمية.

وقال الرجوب إن هذه الاتفاقية، والتي تعد الأولى من نوعها، ستبدأ بوجود الخبير الرياضي الألماني الشهير جيرت انجلز لمدة عامين، حيث سيعمل على مواصلة تطوير كرة القدم الفلسطينية، من خلال اتحاد كرة القدم، مشيراً الى أن انجلز سيكون على اطلاع كامل بعمل كافة دوائر الاتحاد، وأن الحكومة الألمانية ستتكفل بتغطية نفقات ومصاريف ذلك الخبير.

وأوضح الرجوب، أن مهمة الخبير انجلز سيكون جزء منها التركيز على الفئات العمرية والناشئين، مشيرا الى أن اختيار عقد اتفاقية التعاون في اكاديمية بلاتر للموهوبين كرويا أتى من أجل التأكيد على اهمية قطاع الناشئين وضرورة العمل المنظم من أجل الرقي بهم وفقا لأحدث القوانين والأنظمة العالمية في مجال كرة القدم، باعتبارهم النواة الصلبة للفرق والمنتخبات الوطنية مستقبلاً.

وقال الرجوب إن جيرت إنجلز (59) عاماً هو من أفضل الخبراء والمدربين الألمان وسبق له العمل في اليابان لمدة 20 عاماً، وأصبحت بفضله اليابان في المركز الأول على مستوى القارة الاسيوية، الى جانب اشرافه على اندية وفرق في موزبيق، وقبلها إشرافه على عدة اندية المانية بعد أن كان لاعبا في أندية سان جيرمان وبروسيا مونشينغلادباخ.

وأعرب الرجوب عن أمله بأن يدرك كل العاملين بالاتحاد الفلسطيني لكرة القدم أهمية وقيمة ذلك الخبير من أجل بناء رياضة فلسطينية ومواصلة نشرها وتطويرها بشكل حضاري له علاقة بالأنظمة والقوانين العالمية.

وتابع "الخبير الألماني سيشرف على كافة الجوانب الإدارية والفنية والتسويقية والمنظومة التي لها علاقة بادارة المسابقات المختلفة الى جانب قطاع الناشئين.

كما أكد على أن ما تملكه الرياضة الفلسطينية من مقومات ومكونات لها القدرة على بناء رياضة مشابهة لتلك الموجودة في أوروبا، اذا ما تم العمل بإدارة صحيحة واليات عمل مهنية صحيحة.

ودعا الرجوب وسائل الإعلام الفلسطينية الى مساعدة الخبير انجلز في الوصول إلى أي موهبة كروية، وأي شخص مهتم بتطوير الرياضة الفلسطينية، لما لتلك الشراكة من اهمية على صعيد الوصول الى نتائج على الارض من شأنها المساهمة في الاسراع بعملية التطوير.

وأشار الرجوب الى أهمية المانيا على الصعيد الرياضي في العالم، نظرا للتصنيف الكبير لها في مقدمة المنتخبات الوطنية في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم الى جانب تميزها في معظم الالعاب الاولمبية.

من جانبه أكد بيتر بيرفيرث، أن هذه الاتفاقية هي إحدى أهم اتفاقيات الشراكة بين ألمانيا وفلسطين كبلدين صديقين، معرباً عن فخره بتوقيع هذه الاتفاقية.

وقال بيرفيرث "نحن على ثقة أنه سيكون هناك نجاح كبير للرياضة الفلسطينية بشكل عام، وعلى صعيد كرة القدم بشكل خاص، وأنه سيكون لها مشاركات دولية هامة في المستقبل".

"الرجوب: "روح المبادرة والإبداع والإدارة الصحيحة أساس النجاح

 

 

رام الله-المكتب الاعلامي - عقد رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية، اللواء جبريل الرجوب، لقاء موسعاً مع موظفي اللجنة الأولمبية، اليوم الأربعاء، في مقر اللجنة بالبيرة، بحضور الأمين العام عبدالمجيد حجّة.

وأكّد الرجوب تحلي الموظف بروح المبادرة والإبداع، خلال أدائه لعمله، وما يتطلّب ذلك من فهم واضح للحقوق والواجبات المطلوب مراعتها، خلال أداء العمل.

وشدد على أهمية الإدارة الناجحة والتي بدورها ستعني بالضرورة نجاح المؤسسة ككل، والركائز الأساسية التي لا بدّ من أخذها بعين الاعتبار لتحقيق ذلك، من خلال وضوح المهمة المطلوبة والمنظومة القيادية والمسؤولية الملقاة على عاتق العاملين، على أن تكون محكومة بالبعد الوطني والرياضي.

وأشار ا الرجوب إلى أنّ المؤسسة بحاجة لموظف سوي ومؤهّل وصادق، ومنتمي لقضيته والمهمة الموكلة له، وضرورة استيعابها وانجازها بالشكل المطلوب، وأن يكون مبادراً في إنتاج أفكار جديدة، وضرورة الالتزام بمواعيد الدوام، وبناء علاقاته باحترام مع زملائه في دائرته والزملاء في الدوائر الأخرى، بعيداً عن أي عنف لفظي أو جسماني.

وطالب الرجوب الموظفين بضرورة عمل مراجعة ذاتية، وعقد اجتماعات دورية على مستوى الدوائر فيما بينها، وأن يكون العمل بروح التطوّع والانتماء أكثر منه بروح الوظيفة، وهذا يتطلّب من الموظّف أن يطرح على نفسه عدة أسئلة، حول ماذا يريد، وماذا قدّم وما الذي يستطيع تقديمه مستقبلاً، وماهي المهام المفترض انجازها، وهذا يشير إلى مدى أهمية وجود خطط مدروسة وصحيحة، تخدم أفكاره وأهدافه وطموحاته.

وختم ا الرجوب بالإشادة بالأمين العام الجديد عبدالمجيد حجّة، لما يتمتّع به من نشاط واجتهاد وخبرة بعد إدارته الأمانة العامّة لاتحاد كرة القدم على مدار ثماني سنوات، ولما يمتلكه من روح وعزيمة في تقديم الأفضل

بدوره أعرب عبدالمجيد حجة عن سعادته بتواجده في اللجنة الأولمبية، وتكليفه بالأمانة العامة من اللواء الرجوب، آملاً أن يكون عند حسن الظنّ، وأن يقود الأمانة العامة للأولمبية بنجاح.

وأكد حجة على أنّ العلاقة التي تربطه بأي موظف، تستند إلى مدى احترام القيم الوطنية والأولمبية ورسائلها النبيلة، وضرورة الالتزام بالقوانين والأنظمة، وضرورة العمل بروح الفريق الواحد لخدمة المؤسسة بعلاقة أخوية وأخلاقية طيبة أساسها القانون.

وأشار إلى أنّه خلال الأيام القليلة القادمة، سيعقد العديد من الاجتماعات الدورية، مع مختلف الدوائر للتعرّف أكثر على طبيعة العمل فيها، والوقوف عند احتياجاتها، وكيفية العمل معها، كما تحدّث الأمين العام حجّة باسهاب عن أهمية العلاقة بين الموظفين، والقواعد التي تحكم تلك العلاقة، وضرورة الاعتماد على الوسائل الرسمية في الاتصال والتواصل، سواء بين الموظفين داخل المؤسسة أو خلال علاقتهم العملية مع المؤسسات الأخرى.

وختم حجّة متمنّياً للجميع التوفيق، وتأدية واجباتهم على أكمل وجه، وتحقيق الأهداف والطموحات والأحلام التي يسعى الجميع إلى تحقيقها، سواء على الصعيد الشخصي أو على مستوى العمل المؤسساتي لمنظومة اللجنة الأولمبية ككل.

الرجوب يؤكد على أهمية إقامة المنشآت الرياضية في كافة محافظات الوطن

 

رام الله - المكتب الاعلامي - استقبل اللواء جبريل الرجوب، رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة، اليوم الاربعاء، وفداً من نادي بيت كاحل الرياضي، وذلك في مقر المجلس برام الله بحضور الأمين العام، الوزير عصام القدومي.

واستمع الرجوب الى شرح وافٍ ومفصل عن نادي بيت كاحل، وأهم احتياجاته، خصوصا في ظل غياب البنية التحتية الشبابية والرياضية سواء بسواء، ما يدفع الأطفال والشباب الى اللعب في الشوارع والطرفان والممرات الضيقة.

وأكد الرجوب أن المجلس الاعلى، بوصفه المظلة الرسمية لكافة الهيئات والأطر والمؤسسات الشبابية والرياضية، يضع على سلم اولوياته توزيع مشاريع البنى التحتية بعدالة، على امتداد مساحة الوطن الفلسطيني، من اجل خدمة قطاعات الشباب والطلائع والاطفال.

وقال: من حق الشباب والرياضيين ان تتوفر في متناولهم المنشآت الرياضية والشبابية والملاعب كي يُفرغون من خلالها طاقاتهم ويصقلون مواهبهم، لافتاً الى أن الرياضة مثلها مثل قطاعي: الصحة والتعليم لا غنى عنها، ولا يمكن تجاهلها او القفز عنها.

تعليق اجتماع مجلس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم

 

القدس – المكتب الاعلامي – 3-1-2017 أعلن رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اللواء جبريل الرجوب، عن تعليق الاجتماع الرسمي للمكتب التنفيذي لاتحاد كرة القدم، الذي كان مقررا اليوم الثلاثاء، بسبب تأخير إصدار سلطات الاحتلال الإسرائيلية للتصاريح اللازمة لأعضاء الاتحاد من المحافظات الجنوبية، وإعاقة حركتهم لساعات على معبر ايرز.

وكان الرجوب قد ترأس الجلسة الأولية للمكتب التنفيذي التي عُقدت صباح اليوم  في مقر الاتحاد بالقدس، وسط غياب نائب الرئيس، إبراهيم ابو سليم، وأعضاء الاتحاد في المحافظات الجنوبية.

وقال الرجوب إن الاجتماع الرسمي لمجلس الاتحاد سيعقد غداً الأربعاء، بعد تعمد سلطات الاحتلال  تأخير إصدار التصاريح اللازمة لهم للقدوم الى المحافظات الشمالية، الى جانب تعطيلهم لساعات على المعبر، مشيرا إلى أن مواعيد رزنامة الاتحاد قد صدرت في وقت سابق وتم اعتمادها في الاتحادين القاري والدولي لكرة القدم.

وأكد الرجوب أن التأخير المتعمد من قبل سلطات الاحتلال لأعضاء مجلس الاتحاد في المحافظات الجنوبية، يخالف كافة قوانين الفيفا، مشيرا إلى أن اتحاد كرة القدم سيخاطب الاتحادين الدولي والقاري لكرة القدم ولجنة الرقابة الدولية، من اجل وضعهم في صورة الانتهاكات المتواصلة بحق أسرة كرة القدم الفلسطينية والمطالبة بوضع حد لتلك الانتهاكات.

Loading...
Loading...
Loading...