الرجوب يختتم فعاليات دورة مدربين كرة الصالات

البيرة- المكتب الاعلامي - اختتم رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اللواء جبريل الرجوب، اليوم الأربعاء، فعاليات دورة مدربين كرة الصالات، التي اقيمت بالتعاون مع الاتحاد الدولي للعبة "الفيفا".

وجرت الدورة على مدار خمسة أيام، في  مقر اكاديمية جوزيف بلاترللموهوبين كروياً بالبيرة، باشراف المحاضر الدولي الأسترالي إسكوت جيجان، ومشاركة 21 مدرباً ومدربة من مختلف المحافظات  الشمالية.

ورحب الرجوب بالمحاضر الأسترالي والمشاركين متمنياً لهم التوفيق، ومشيداً بالحضور الكبير للعنصر النسوي في الدورة، موضحاً للجميع أهمية الإستمرار في التدريب ونشر اللعبة وعدم إكتفائهم بالشهادة فقط، بالإضافة إلى ضرورة التواصل مع بعضهم البعض من أجل تبادل الخبرات.

وقال الرجوب: "إن الرياضة حق مكتسب لكل إنسان فلسطيني سواء كان ذكر أو انثى، معتبراً أيضاً أن الرياضية في فلسطين هي رسالة وطنية ووسيلة لتثبيت  حقنا ووجودنا في المحافل الأسيوية والدولية، متنمياً من المشاركين أن يكونوا قد إستفادوا من هذه الدورة.

وأشار الرجوب إلى أن الفترة القادمة ستشهد  مزيداً من الإهتمام  والتطوير بكرة الصالات والكرة الشاطئية، مختتماً حديثه بتهنئة الشعب الفلسطيني والأمة الإسلامية بعيد الأضحى المبارك والأخوة المسيحيين بأعيادهم.

من جانبه أعرب المحاضر الأسترالي عن سعادته بتواجده في فلسطين، شاكراً باسمه وإسم الإتحاد الدولي لكرة القدم اللواء الرجوب والإتحاد الفلسطيني لكرة القدم على دعوته وحفاوة الإستقبال، مؤكداً على انه قد لمس مدى إهتمام الإتحاد الفلسطيني على تطوير كرة القدم الخماسية .

وأشاد المحاضر الأسترالي بتواجد نسبة كبيرة من المدربات في الدورة، قائلاً: إن دول عربية كثيرة تمنع اللاعبات عن ممارسة كرة القدم بالمقابل فلسطين رغم إمكانياتها تعمل على تطويرهن ودعمهن باللعب والتدريب، والنهوض بهن.

بدوره أوضح حسام يونس أن  هذه الدورة تعتبر الثانية التي تم تنظيمها على مستوى فلسطين حيث كانت الأولى عام (2011-2012)، مشيراً إلى أهمية هذه الدورة كونها ستعمل على تهئية المدربين للمشاركة في الدورة الأسيوية لمدربين كرة الصالات للمستوى الأول و التي ستعقد في عام 2018 تحت إشراف الإتحاد الأسيوي لكرة القدم.

وأكد يونس على الدائرة الفنية بالإتحاد قد وضعت خطة إستراتيجية لتطوير الكرة الخماسية لفئة الذكور والإناث لمدة 4 أعوام من خلالها ستم العمل على تطوير المدربين لتأسيس لاعبين قادرين على مواكبة متطلبات اللعبة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ، ومن ثم العمل على تثبيت الدوري الخماسي، وبعد ذلك سيتم تأسيس منتخبات وطنية قادرة على المنافسة في المحافل الدولية.

وفي نهاية الدورة تم تسليم الشهادات للمشاركين والتقاط الصور.

Loading...
Loading...