فلسطين تضيف إنجازا رفيعا بانتزاعها الاعتراف الدولي بعضويتها الكاملة في الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة

الهند – المكتب الإعلامي  – أضافت فلسطين انجازاً جديداً بحصول مرشدات فلسطين على الاعتراف الدولي بعضويتها الكاملة في الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة.

جاء ذلك، خلال التصويت على العضوية الكاملة، التي جرت  في الهند، على ضوء  المؤتمر العالمي الـ 36 للمرشدات.

 وتشكل الوفد من المرشدات: سحر مجدوبة، رئيسة للوفد، وعضوية عايدة بابون، وعبير عسقلان من المحافظات الشمالية، وسماح الرواغ، الموفد الاعلامي من المحافظات الجنوبية.

وأسفرت الجهود الدؤوبة والمُضنية، التي رسخها أعضاء الوفد، وتم التعبير عنها، من خلال حشد الدعم الحاسم، والتنسيق مع كافة الوفود العربية والعالمية عن قبول فلسطين عضواً في الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة، بالحصول على 102 صوتين من اصل 108 أصوات.

وعلى ضوء هذا الإنجاز الرفيع، اصدر مكتب اللواء جبريل الرجوب، رئيس جمعية الكشافة الفلسطينية بياناً جاء فيه:

من وحي الإيمان بعدالة القضية الفلسطيية، وبعزم الرجال الأوفياء، والإصرار،  الذي لا يعرف دروب المستحيل أو الانكسار أمام التحديات، تتواصل الإرادة الفلسطينية المشحوذة بالعزم والحق والعدالة على طريق مراكمة الانجازات واستعادة المكانة المستحقة على كافة المستويات الإقليمية والقارية والعالمية، ليتحقق لها إنجاز تاريخي آخر على قدر كبير من الأهمية، وتمثل بالاعتراف العالمي بعضوية فلسطين الكاملة في الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة، خلال المؤتمر العالمي السادس والثلاثين للجمعية العالمية، والذي عقد في جمهورية الهند، في الفترة الواقعة ما بين 18/9 وحتى 22/9/2017.

اننا إذ نرى أن  ما تحقق، للتو، يعُد انتصارا حقيقيا لفلسطين، وإضافة نوعية تعزز جملة الإنجازات، التي سبق وان تحققت لفلسطين في المنتديات والمحافل الدولية والقارية والإقليمية والعربية الرياضية والشبابية والكشفية، نجزم أن هذا الانجاز التاريخي له من المكانة والأهمية والاعتبار بما ينسجم والدور والسيرة التاريخية والمحورية للمرأة الفلسطينية، التي مكنت لنفسها بجدارة، على مدار عقود من مسيرة النضال والحرية إلى جانب شقيقها الرجل كأُم وأخت وزوجة وابنة مناضلة وأسيرة وجريحة وشهيدة، وما كان لهذا الانجاز أن يتم بهذه الصورة الإبداعية لولا الجهد المُثابر والمتواصل، الذي قادته مجموعة من فتياتنا الفلسطينيات من الوطن والشتات، والتفاف متميز وكبير من كافة الأشقاء والأصدقاء في الأقاليم الستة، التي تمثل المنظمة العالمية، وتجلى بحصول فلسطين على 102 صوتين من أصل 108 أصوات في المؤتمر لتنال فلسطين العضوية الكاملة والاعتراف بـمرشدات فلسطين بتاريخ 18/9/2017، ما يُلقى بالمسؤولية علينا وعلى كافة قطاعاتنا النسوية وبشكل أعظم واكبر نحو الحفاظ على ما تحقق، وحماية وترسيخ ما يعنيه، وما تمثله هذه المنظمة من قيم وأخلاقيات ورسالة سامية ونبيلة.

إنني إذ اهنىء وأبارك للمرأة الفلسطينية وفتياتنا الفلسطينيات خاصة حيثما حللن وتواجدن سواء في رحاب الوطن والقدس العاصمة أو في الشتات وبلدان اللجوء القسري، فإنني أتوجه في الوقت نفسه بعظيم الشكر والامتنان للقيادة الفلسطينية، وعلى رأسها الاخ الرئيس ابو مازن وحكومته ولكافة فصائل العمل الوطني وشرائح وفئات شعبنا الفلسطيني للدعم والالتفاف والإسناد الدائم لجهودنا ورسالتنا الوطنية والإنسانية السامية، ولكافة الأصدقاء والأشقاء، قيادات وحكومات ومنظمات أهلية وممثلي الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة والإقليم العربي للمرشدات، الذين انتصروا لقيم الحق والعدالة والإنسانية بالتصويت لصالح فلسطين وعضويتها الكاملة في هذه المنظومة العالمية، وما كان ذلك ليكتمل لولا الجهود والإرادات المبدعة التي جسدها المجلس الأعلى للشباب والرياضة وفرسان قيادة الحركة الكشفية والإرشادية الفلسطينية، الذين أبارك لهم، جميعا، وأثمن لهم جهودهم، التي أثمرت عن هذا الاعتراف المهم.

 

Loading...
Loading...