الاتحاد العربي للتايكواندو يعقد جلسته الرسمية الأولى في فلسطين

 

رام لله _ المكتب الإعلامي _ عقد أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد العربي للتايكواندو، جلسته الرسمية الأولى عقب الدورة الانتخابية الجديدة للاتحاد، تمام التاسعة من صباح اليوم السبت 30 أيلول للعام 2017، في فندق الكرمل برام الله، على هامش بطولة فلسطين الدولية للتايكواندو G1 في نسختها الثانية.

وحضر جانب من الاجتماع اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الذي رحّب بالحضور، وهنأ باسم الجميع، الاتحاد الفلسطيني للتايكواندو على إنجازاته التي حققها، وعلى رأسها تنظيم بطولة فلسطين الدولية للتايكواندو للسنة الثانية توالياً، واحتضان اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد العربي للتايكواندو، والذي اعتبره اللواء الرجوب محطة عظيمة وتاريخية بالنسبة لفلسطين.

وأكّد اللواء الرجوب على أن هذا الإنجاز ما كان ليتحقق لولا جهود الاتحاد الدولي، ممثلاً بنائب الرئيس اللواء أحمد الفولي، باعتباره عنصراً هاماً في حصول فلسطين على ثقة الأسرة الدولية للعبة، والأمر الآخر الإرادة العربية التي تمثّلت في حضور الأخوة العرب إلى فلسطين للمشاركة في البطولة ونجاحها، وبالتالي كل الشكر لرئيس الاتحاد العربي إدريس الهلالي.

وأعرب اللواء الرجوب عن أمله في أن يستمر الزحف الرياضي العربي لفلسطين، وغيرهم من دول العالم، لتكون شاهد حقيقي وسفير ينطق باسم فلسطين، للتعبير عن عظمة هذا البلد، ونقل معاناة الرياضيين فيه بفعل إجراءات الاحتلال التعسفية، التي كانت ومازالت أهم عناصر عرقلة تطور الرياضة في فلسطين.

من جهة أخرى طاب اللواء الرجوب أسرة الاتحاد الفلسطيني للتايكواندو، البدء منذ الآن بعقد عديد ورشات العمل واجتماعات خاصة، للاستفادة من التجربة والوقوف عند السلبيات ومعالجتها للمستقبل والبحث عن الإيجابيات ودعمها، إضافة إلى ضرورة إشراك العرب والاستفادة من خبراتهم وتجاربهم الناجحة في اللعبة وبالأخص بالأردن ومصر والمغرب وغيرهم.

وختم للواء الرجوب شاكراً ضيوف فلسطين مرة أخرى على حضورهم، وتمنى لهم إقامة ممتعة في فلسطين.

بدوره شكر إدريس الهلالي رئيس الاتحاد العربي للتايكواندو، اللواء الرجوب والاتحاد الفلسطيني على التنظيم الناجح لبطولة G1 للسنة الثانية توالياً، واستضافة البطولة العربية للناشئين.

وأكّد الهلالي على أنّ الاتحاد العربي بولايته الجديدة سيعمل بكل جهد، لإبقاء فلسطين حاضرة على خارطة رياضة التايكواندو.

من جانبه هنأ اللواء أحمد الفولي نائب رئيس الاتحاد الدولي للتايكواندو، الأسرة الرياضية في فلسطين وعلى رأسها اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية، على النجاح الباهر في احتضان بطولة فلسطين الدولية للعام الثاني توالياً، مؤكّداً على أنّه لولا جهود اللواء الرجوب لما حصلت فلسطين على ثقة أعضاء الاتحاد الدولي للعبة في تنظيم البطولة G1، نتيجة جهوده ومداخلاته الدائمة في كافة الاجتماعات الرسمية، معتبراً إياه قامة رياضية فلسطينية وعربية لها احترامها على مستوى العالم.

وختم اللواء الفولي مبارك لفلسطين نجاحها في استضافة وتنظيم البطولة الدولية، مؤكداً على أنّ أسرة التايكواندو ستبقى داعمة لفلسطين وللعبة التايكواندو فيها، وجرى على هامش اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد العربي، تكريم اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية، نظير مساهماته الفاعلة بالاتحادات الرياضية العربية والدولية.

وبعدها غادر اللواء الرجوب القاعة، ليعلن عن بدء الاجتماع الرسمي للمكتب التنفيذي للاتحاد العربي للتايكواندو، بحضور كل من إدريس الهلالي رئيس الاتحاد العربي للتايكواندو، واللواء أحمد الفولي نائب رئيس الاتحاد الدولي ورئيس الاتحاد الافريقي، وبشار عبد الجواد رئيس الاتحاد الفلسطيني، وخالد الحسن نائب الأمين العام للاتحاد العربي، وعلي النويسي ممثل عن الاتحاد الليبي وعلي نور مدير الاتحاد العربي، وجمال حداد من الاتحاد المغربي، وتحسين أبو زايدة أمين عام الاتحاد الفلسطيني.

وجرى خلال الاجتماع اعتماد الجلسة السابقة للاتحاد، التي استضافتها فلسطين بتاريخ 19 من شهر تموز للعام 2016، واعتماد استضافة فلسطين لدورة حكّام ومدربين عربية نهاية شهر أيلول من العام القادم 2018، بمشاركة محاضرين عرب وأجانب، إضافة إلى الدعوة لاستضافة فلسطين بطولة عربية مفتوحة للتايكواندو مصنفة كيروجي وبومسي، يتم خلالها توزيع جوائز مالية، والعديد من القرارات التي تهم اللعبة على المستوى العربي.

Loading...
Loading...